• Français
  • research
  • Points de vente
  • newsletter
  • بشرتي

مدوّنة حياة البشرة Skin Life

الترطيب

ترطيب البشرة :
التساؤل حول حسن التوزيع في الوجه

وإذا كانت بعض المناطق في وجهكم تفقد الرطوبة أسرع من غيرها؟ غوص علمي في قلب الترطيب الديناميكي!

ولماذا تتشقق البشرة حتى وإن تم ترطيبها؟

رشفة من المياه تصل إلى 70٪، تمكن البشرة من ضمان مثالي لوظيفة الحاجز. ولكن في بعض الأحيان، على الرغم من تطبيق مرطب في الصباح، قد تتشقق أماكن معينة من الوجه، في وقت لاحق من نفس اليوم؟ في الواقع، أكثر من مسألة فقدان الماء، يعتبر الجفاف نتيجة لسوء توزيع المياه في أنسجة الجلد. وهذا ما تؤكده الدراسات السريرية الأخيرة: مناطق معينة من الوجه تجف أسرع من غيرها، مثل الخدين، جوانب الرأس، والجبهة أو حول الوجه. وتفسر هذه الظاهرة من حيث أن هذه المناطق هي بطبيعتها أكثر عرضة من غيرها للعوامل الخارجية.

ما هو الترطيب الغير متجانس؟

"إن الترطيب المتفاوت للبشرة يؤثر على النساء من جميع الأعمار و ذوات جميع أنواع البشرة! "وفقا لفلورنس بنيش(Florence  Benech). وتمكن أبحاث جديدة من مراقبة ظاهرتين أثناء الجفاف:
• انخفاض الأكوابورينات: هذه البروتينات تمكن من نقل الماء بين الخلايا. عندما يقل  عددها يضطرب توزيع الماء وتصاب البشرة بالجفاف.كما يساهم عامل العمر والتعرض للأشعة فوق البنفسجية في هذا الانخفاض.
•  ويسبب تباطؤ تجدد الخلايا تغير الحاجز الجلدي ويجعله قابلا للاختراق.  كذلك يعمل الإجهاد، و تلوث الهواء والتبغ على تكثيف هذه الظاهرة.

كيف يمكن استعادة الترطيب الأمثل؟

يكفي تنشيط تدفق المياه داخل الجلد لترطيب أمثل و توزيع أحسن في جميع أنحاء الوجه! ولكن كيف ؟ قامفلورنس (FLORENCE) باقتراح صيغ قادرة على الاحتفاظ بالمياه وتنشيط  نقله من خلية لأخرى.
و هو حال المياه الحرارية لفيشي(Vichy) التي تعزز تدفق المياه. وعلاوة على ذلك، و بفضل معادنها الخمسة عشر، تقوم مياه الجمال هاته بتحسين نوعية الجلد، ومكافحة شيخوخة البشرة وذلك بفضل مضادات الأكسدة وتسكن البشرة الحساسة.
لمستحضرات العناية اليومية، ابحثوا عن تلك التي تتمتع  بخصائصالسكريات الاسترطابية لكونها  تلتقط وتخزن الماء:  مثل حمض الهيالورونيك الذي يمنح  فعالية في الترطيب ذات تأثير كبيرعلى البشرة، والبعض الآخر يشكل غشاءا غير محسوس يترك سطح الجلد  أكثر نعومة وبعضها يحافظ على الترطيب لمدة طويلة.

خطوات الجمال لتعزيز الترطيب!

في الصباح، يفضلالاستحمام بالماء الدافئ! لأنه كلما كان الماء ساخنا ،كلما جفت بشرتكم..    وخلال الأسبوع، تستحب ممارسة الرياضة التي تحفزالتعرق!لأن التعرق يفتح المسام، ويشجع على إنتاج الزهم والدهون التي تغذي وتقوي الحاجز الجلدي.  و أثناء العطلة، لا يجب ترك المياه المالحة من البحر تجف على الوجه ... لأن ذلك يزيد من كثافة أشعة الشمس ويجفف الجلد.  توجه بسرعة تحت ماء الحمام بعد الخروج من الأمواج!

حلول ﭬيشي